إذا كان هناك شيء واحد مشترك بين الرجال والنساء هو حب الجنس.

 

هذا ليس بالشيء الغريب. معظمنا وضع الجنس في أدنى قائمة أولوياته ، أقل بكثير من العمل ، والنوم ، ورعاية الأطفال ، وأحيانا أقل من مشاهدة المباراة.

وعلى الرغم من كل هذه الأشياء المهمة ،يبقى للجنس الأهمية الأكبر وذلك لأنه:

١ : يساعد على حرق السعرات الحرارية .

٢ :يقلل من خطر الاصابة بسرطان البروستات.

٣ : يفرز الاندورفين ، الذي يحسن المزاج ويساعد على الاسترخاء.

كيف يمكنك أن تمارس الجنس مرات أكثر؟  إنها خدعة ل تغيير النهج اليومي. جرب هذه الأفكار هذا الأسبوع ، سوف تعطيك أفكارا للقيام بها الاسبوع المقبل

 الاثنين :  الإجهاد الجنسي في اليوم الأول من الأسبوع لديه نكهة خاصة ، ويبقى عليك الانتظار إلى ما بعد ساعة واحدة من العشاء، و عندما تسترخي. تبدأ بلمس عنقها ثم الكتفين حتى ترى ان التوتر الذي يبدو على الحاجبين يختفي. ثم تنزلق يديك  إلى فرك فخذيها حتى الاسترخاء تماما . عند هذه النقطة ، ستنتظر بفارغ الصبر أن تضع أصابعك على البظر.

الثلاثاء : قبل العشاء ، فاجئها في الغرفة وارمي بها على التخت أو إدفعها على الخزانة وقبلها قبلة طويلة مليئة بالحب والإشتهاء ثم ضع يدك على فخذها وارفع لها تنورتها، ستكون عندها ضربة سريعة.

الأربعاء: عندما ينتهي DVD و أنت طبعا مستلقيا على الأريكة . إلتفت نحوها،شدها إليك واستهداف رقبتها بفمك واضغطها لتصبح نائمة فوقك.

الخميس : إذا أحسست أنك تشعر بكسل الجنس ما عليك سوى الإنتظار حتى وقت النوم ، وحين تستلقيا على التخت ضمها إليك بحنان ومن ثم ضع يدك على فخذيها برفق، وتلمسهما على مهل وعندما تشعر بأنها بدأت تتنفس الصعداء ، إنزلق قليلا وامضي قدما مع الحد الأدنى من الطاقة أو الضجة.

الجمعة : عندما تعود من العمل.إبدأ بتقبيلها عند الباب، و اخلع لها قميصها في الردهة، ثم إنزلا على السجادة في غرفة . لا تتوقف إذا كانت تبعدك فهذا لأنها تريد أن تتدلع عليك أكثر.

السبت : جاء وقت الإستحمام.أدخلا معا، وغسل لها شعرها ، وبرفق دلك لها جسمها بالصابون ومن ثم شطفه مع ملامسة كل اجزاء جسدها .وعند الخروج من الحوض ، بدلا من أن تسلم لها منشفة، أنزلها على ركبتيك ومرر لسانك على جسمها العذب والنظيف.

الأحد : ستمارس الجنس هذا اليوم مرتين. ستقضي نصف يومك في السرير ولكن ليس كما كنت طفلا . بعد أن تقوم بفرك أسنانك وبعد ان تشرب كوب ماء ، ستصعد مرة أخرى إلى التخت بحجة الشعور بالنعاس. بعد ذلك ، استخدم براعتك في الكلام واحضنها حتى تشعر بشيء من الاثارة.

وفي لحظات المساء ، ستنظر إليها وستشعر بأن هنالك الكثير من الأماكن في جسمها قد أهملتها، عندها ستركض نحوها لتقبل كل جزء فيها حتى تصل إلى ذروة إحساسك.